الأشخاص الذين يمتصون طاقتك الإيجابية - المحبطون

من الأشخاص الذين يمتصون طاقتك الإيجابية "المحبطون"

هل تعلم أن هناك أشخاص يقومون بامتصاص طاقتك الإيجابية، فيجعلونك تشعر بالخمول والضعف والكسل وذلك بعد قيامك بالكلام أو الجلوس معهم مباشرة، فبعد ذلك لا تستطيع أن تفعل أي شيء أو حتى أن تتحرك من مكانك، بالإضافة إلى الإحساس بالتعب والضيق والتوتر وعدم الراحة، إذا كنت تشعر بهذه الأشياء كلها، فاعلم أنك فقدت طاقتك، وأن الشخص الذي كنت تتكلم معه هو الذي قام بامتصاص طاقتك الإيجابية، وفي هذا المقال سنعرض لكم قائمة بمصاصي الطاقة الإيجابية من جسمك.

الاشخاص المحبطون

فمن الأشخاص الذين يمتصون طاقتك الإيجابية؟

 الشخص الذي يجعلك تخاف منه، ويفرض شخصيته عليك، فهذا الشخص يسرق طاقتك مثل:(بعض الآباء،الأمهات، أزواج، أصدقاء،أو حتى الأبناء). 
الشخص الغامض الذي يجعلك تفكر فيه عادة، فهذا شخص يسرق طاقتك. الشخص الذي يجعلك في حالة قلق من السؤال والاستجواب معه، فهذا يسرق طاقتك. الشخص الذي يطلب الاهتمام والعطف منك، ويحملك مسؤولية وضعه، فهذا يسرق طاقتك. الشخص الذي دائما يتمسكن عليك، فهذا يسرق طاقتك. الشخص الذي يجعلك في وضع استعداد لكي تدافع عن نفسك ورأيك،ويعطيك فرصة لعمل ذلك . 


كيف تتعرف على هؤلاء الأشخاص الذين يمتصون طاقتك؟

يحبون الدراما وتعظيم الأمور وإعطاء الشيء أكثر من حقه. 
الأشخاص الذين يحملون الناس مسؤولية أخطائهم. يقومون بالتطفل على حياتك وحياة الناس، ولا يعطون اعتباراً للخصوصية، فهم أشخاص فضوليون بطبعهم.
الأشخاص الذين يتذمرون ويشتكون كثيرا، من أهلهم، أو من أزواجهم، أو من عملهم،أو من حياتهم، أو من الناس.
الأشخاص الذين يكثرون من الإلحاح، ولا يفهمون كلمة لا؛لأنه لا وجود لها في قاموسهم.

كيف تحمي نفسك من هؤلاء الأشخاص مصاصي الطاقات؟

قلل من وقت جلوسك معهم، تعلم مهارات الحوار معهم،تعلم متى تجعلهم يصمتون، وتفتح موضوعاً آخر.
حافظ على طاقتك، لا تجعلهم يؤثرون عليك وعلى شخصيتك.
إذا كان بإمكانك أن تبعدهم عنك وعن حياتك، هذا يكون الحل الأفضل لك.
لا تخجل من قول كلمة لا لهم، أو التعبير عن احتياجاتك. لا تشاركهم الانتقاد أو التذمر.


0 التعليقات:

إرسال تعليق